إكسسورات رجالية تضفي جمالاً على إطلالتهم

Advertisements

عادة ما نلتفت في المظهر العام للأشخاص إلى التفاصيل الصغيرة؛ تلك التي تخبرنا أن هذا الشخص أنيق وله ذوق رفيع لا يُعلى عليه، ولهذا فلا غنى لنا عن الإكسسورات التي تضفي لمسة جمالية رائعة على مظهرنا العام، وفي هذا المقال سنتعرف على أهم الإكسسورات التي يجب أن تكون موجودة في خزانة كل رجل أنيق:

النظارة الشمسية

لا يقتصر دور النظارات الشمسية على حماية عينيك من أشعة الشمس الضارة؛ ولكن ارتداءها يمنع  ظهور التجاعيد حول عينيك بسبب أشعة الشمس فوق البنفسجية، وبالإضافة إلى ذلك  تضفي النظارات الشمسية لمسة أنيقة إلى مظهرك إذا أحسنت اختيارها؛ فمن المهم جدًا أن تكون نظارتك الشمسية ذات مقاس مناسب بحيص لا تضغط وسادات الأنف على الوجه، كما يُفضل أن تكون وسادات الأنف مصنوعة من مادة بلاستيكية طرية حتى تتواءم بمرونة وانسيابية مع شكل الأنف.

ساعة اليد

عندما نحتار في اختيار هدية رجالية مناسبة لصديق أو قريب سرعان ما نقرر اختيار الساعة؛ رغم علمنا المسبق بأنها تستعمل لمعرفة الوقت إلا أنها تعد أيضًا إكسسورًا مهمًا للغاية حيث تشكل جزءًا من الجاذبية والأناقة خاصة في عالم الرجال؛ فوفقًا لخبراء الموضة تبدأ أناقة الرجل وجاذبيته من ساعة يده لأن لها تأثيرًا طاغيًا على طلته ولهذا يتهافت الرجال على اختيار أغلى الساعات وأفخمها لأنها دومًا تعطي انطباعًا جيدًا لدى المحيطين.

قبعات الرأس

تعد قبعات الرأس من أبرز قطع الإكسسورات للرجال؛ إذ تضفي على مظهرهم العام لمسة أنيقة ومميزة وعلى الرغم من ذلك لم يكن الكثير من الرجال العرب يميلون إلى ارتداء القبعات لصعوبة تنسيقها مع الملابس وشكل الوجه، ولكن مؤخرًا بدأ بعض الشباب في ارتداءها؛ فعلى سبيل المثال يميل البعض إلى القبعة البيسبول التي تعطي مظهرًا عصريًا مع الملابس الكاجوال، بينما يميل البعض الآخر إلى القبعة المسطحة التي تلائم الإطلالات الكلاسيكية.

الحزام الجلدي

لن يكتمل مظهرك دون الحزام الجلدي؛ ولكن هناك قواعد أساسية لاستخدام الحزام، فعلى سبيل المثال يجب أن تتجنب تمامًا الأحزمة الرخيصة لأنها تكون مصنوعة من البلاستيك وليس من الجلد الأصلي وهذا في حد ذاته قد يسبب لك مشاكل صحية إضافة إلى سرعة تلف الحزام.

من جانب آخر، لا ترتدِ حزامًا جلديًا رفيعًا ولامعًا مع بنطلون جينز؛ لأنه بطرازه الكلاسيكي سيسفد مظهرك الكاجوال، وعوضًا عن ذلك استخدم مع البنطلون الجينز حزامًا جلديًا عريضًا وداكنًا، ويفضل أن يكون هناك توافق بين حزامك الجلدي وحذاءك وذلك بأن يكونا نفس اللون ونفس الخامة الجلدية.

الأساور الجلدية

قد يتردد بعض الرجال قبل ارتداء الأساور الجلدية ظنًا منهم أنها تعطي انطباعًا خاطئًا ولكن مؤخرًا عادت أساور الرجال إلى الواجهة وأضحت تشكل أهمية كبيرة لأناقة الرجل العربي؛ وإذا تحدثنا عن السوار الجلدي فهناك مجموعة من القواعد الخاصة بارتدائه؛ في البداية يفضل اختيار الأساور الجلدية ذات الألوان القوية لأنها تكسر حدة المظهر التقليدي في حين أن الألوان المحايدة للأساور لن تضيف الكثير لإطلالتك.

هناك قاعدة تقول بأن الأساور لا يمكن ارتداؤها مع الطلة الكلاسيكية، ولكن عزيزي الرجل لا تلتزم بهذه القاعدة وقم بكسرها وارتدِ الأساور مع البدلة الكلاسيكية خلال العمل لأن هذا سيعكس جانب جرئ ومميز في شخصيتك، وتذكر دائمًا ألا ترتدي الأساور الضخمة أو المليئة بالنقوش لأن البسيطة أجمل وأكثر أناقة، وإذا قررت لبس الأساور مع الساعة فلا تفكر كثيرًا في مسألة التنسيق بينهما؛ إذ من الطبيعي أن يحمل كل منهما موديل وحتى ألوان مختلفة.

Loading...