أفضل 10 عارضات أزياء للمقاسات الكبيرة خلال عام 2020

Advertisements

في الآونة الأخيرة فتح عالم الأزياء ذراعيه بقوة للمرأة الممتلئة وجعلها تحتفي بمنحنياتها وتشارك بقوة في مجال صناعة الملابس، وتاريخيًا بدأ دخول عارضات الحجم الزائد مجال الأزياء خلال السبعينات ولكنهم احتفلوا بذلك فعليًا في السنوات الأخيرة الماضية ليعودوا بقوة بعد ذلك حيث بدأ مصموا الأزياء يبدون اهتمامًا كبيراً وينظرون عن كثب إلى الكسب المحتمل من ملابس المقاسات الكبيرة. خلال هذا المقال سنتحدث معكم عن أفضل عشر عارضات أزياء للمقاسات الكبيرة خلال عام 2020.

كريستال رين 

بدأت كريستال رين حياتها المهنية في مجال عرض الأزياء وهي في سن الرابعة عشر ولكن بمرور السنوات زاد وزنها وقيل لها أنها يجب أن تفقد ثلث وزنها حتى تعود للعمل في هذا المجال. وبعد سنوات طويلة قضتها كريستال في الحميات الغذائية وفقدان الشهية خسرت الكثير من الوزن ولكنها أعادت تقييم نفسها وبرنامجها الغذائي وعاداتها الرياضية لتكتسب مرة أخرى أكثر من 30 كيلو جرام وتصبح واحدة من عارضات المقاسات الكبيرة، وقد سردت كريستال قصتها الكاملة وصراعها الكبير في مجال عرض الأزياء في كتاب حمل عنوان ” الجوع: قصة شابة عن الشهية والطموح واحتضان المنحنيات”.

بريشوس لي

بريشوس لي هي أول عارضة أزياء ذات جسم ممتلئ وصاحبة بشرة سمراء تظهر على غلاف مجلة فوج الأمريكية، والحقيقة أن بريشوس لم تكتف فقط بالعمل في مجال الأزياء إذ أنها  ناشطة اجتماعية تدافع عن إيجابية الجسم ومناصرة قوية للعرق والحجم في مجال الموضة كذلك؛ فجميع النساء لديهن الحق الكامل في اختيار شكلهن المناسب وعملهن، وعلى الرغم من أن بريشوس تتلقى الكثير من التعليقات القاسية إلا أنها لا تُبدى اهتمامًا بالأفكار السلبية بل وتحاول إصلاحها.

كانديس هوفين

اختارت كانديس مجال عرض الأزياء في وقت مبكر من حياتها وتحديدًا بعد أن تُوجت كملكة جمال مراهقة، وكانديس هي أول عارضة أزياء ذات جسم ممتلئ تظهر على غلاف مجلة Elle، وبصرف النظر عن كونها عارضة أزياء محترفة، فهي تلهم النساء لفعل ما في وسعهن دون التقيد بأي صور نمطية.

فلوفيا لاسيردا

على عكس العارضات السابقات لم تحلم فلوفيا بمجال عرض الأزياء في وقت مبكر من حياتها حيث ولدت فلوفيا في البرازيل ثم انتقلت مع عائلتها للولايات المتحدة وبسبب ضيق ذات اليد وصعوبة المعيشة اشتغلت فلوفيا كعاملة تنظيف ومربية، ثم دخلت عالم الأزياء عن طريق الصدفة البحتة وحققت فيه نجاحًا كبيرًا.

تارا لين

ولدت تارا لين في كندا خلال عام 1982 ومنذ الصغر كانت طفلة ممتلئة ولهذا كانت تنظر بعين الحسد إلى صديقاتها في المدرسة، ومع مرور السنوات بدأت تارا في اتباع حميات غذائية شديدة الصرامة ولكنها كل مرة كانت تعود لنقطة البداية حتى قررت في النهاية أن تتقبل نفسها ولا تستسلم لمعايير المجتمع عن الجمال، كما قررت أن تربط مسيرتها المهنية بالفن ولذلك التحقت بأكاديمية الفنون المسرحية في نيويورك وذلك قبل أن تتجه لمجال الأزياء.

كلوي مارشال

ولدت كلوي مارشال في انجلترا عام 1991 وأصبحت خلال عام 2008 وصيفة ملكة جمال انجلترا، وتملك كلوي شخصية مذهلة إذ تحب نفسها بكل الأشكال وتدعو جميع الفتيات إلى تقبل أنفسهن ورغم نجاحها المدوي في مجال عرض الأزياء إلا أنه ليس حلمها الأكبر إذ ترغب كلوي أن تصبح مغنية أوبرا.

جيني رانك

ولدت جيني رانك في جورجيا عام 1989، ورغم أنها حديثة العهد بمجال عرض الأزياء إلا أنها تتصدر عناوين الكثير من الصحف، وتعد جيني أول عارضة أزياء ممتلئة الجسم تصمم خط ملابس السباحة الخاص بشركة H & M وأول عارضة ترتدي ملابس الشركة. 

جوستين ليجولت

ولدت جوستين في كندا ومنذ صغرها كانت تتمتع بجمال ملفت للأنظار؛ مثل البشرة البيضاء والشعر الأصفر والعيون الصافية والمنحنيات الجذابة والسيقان الفاتنة ولم تواجه جوتسين أي مشكلة مع قوامها الممتلئ ولكن على العكس تمامًا، تقبلته وبدأت رحلة عرض الأزياء من منظور مختلف.

روبين لاولي

ولدت عارضة الأزياء روبين لاولي في استراليا عام 1989 واشتهرت بكونها واحدة من ثلاث عارضات ممتلئات ظهرن على غلاف مجلة فوج في نسختها الإيطالية عام 2011 ومنذ ذلك الوقت ظهرت روبين على الكثير من أغلفة المجلات.

آشلي جراهام

لا تكتمل هذه القائمة دون الحديث عن العارضة الملهمة والممثلة ومقدمة تلفزيون الواقع من لينكولن آشلي جرهام، وقد عملت آشلي كمضيفة خلف الكواليس لملكة جمال الولايات المتحدة الأمريكية 2016، وملكة جمال الكون 2017، وملكة جمال الكون 2018، كما ظهرت في أفلام مثل؛ “بويز كلوب” و”عيون الغجر”. بالإضافة إلى ذلك، فهي محكم رسمي في Next Top Model في أمريكا وظهرت على غلاف الكثير من مجلات الموضة؛ كل هذا وهي فقط في سن 31 عامًا.

Loading...